ظاهرة الانتحار تعصف من جديد بامرأة مسنة بحي “مسترخوش” بطنجة

ظاهرة الانتحار تعصف من جديد بامرأة مسنة بحي “مسترخوش” بطنجة

9 فبراير, 2018

عمدت، اليوم (الجمعة)، امرأة مسنة إلى وضع حد لحياتها شنقا داخل منزل أسرتها، الواقع بحي “مسترخوش” بطنجة، وذلك في ظروف وصفت بـ “الغامضة”.
الهالكة، المسمى قيد حياتها “عائشة.ط” (85 سنة)، وقد عثرت عليها أفراد أسرتها معلقا باستعمال حبل لفته حول رقبتها وتبثه بعناية بإطار خشبي داخل غرفتها، حيث قامت الاسرة بإخطار السلطات المحلية التي حضرت للتو إلى مكان الفاجعة، تبعتها بعد ذلك عناصر من الشرطة القضائية والعلمية، التي أنجزت محضر المعاينة قبل أن يتم نقل الجثة إلى مستودع الأموات بمستشفى الدوق دو طوفار بالمدينة، في انتظار تعليمات الوكيل العام لدى استئنافية المدينة.
ويطرح تنامي ظاهرة الانتحار بمدينة طنجة، التي توالت بين المواطنين بشكل متسارع ومفزع في الفترة الأخيرة، العديد من التساؤلات التي تتطلب من المختصين الإجابة عنها عبر دراسات وبحوث ميدانية من أجل فهمها والسعي للحد منها.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: