إسبانيا تدرس تعويض منطقة الريف بسبب استعمال الأسلحة الكيميائية في فترة الإستعمار

إسبانيا تدرس تعويض منطقة الريف بسبب استعمال الأسلحة الكيميائية في فترة الإستعمار

12 فبراير, 2018

وعد وزير الخارجية الإسباني، ألفونسو داستيس، بالنظر في مطالب جبر الضرر الجماعي لمنطقة الريف، بسبب استعمال الأسلحة الكيميائية في الريف، بناء على الرسالة التي كان قد بعثها التجمع العالمي للأمازيغ الى ملك اسبانيا.

وقالت يومية “المساء”، أن تأكيد الوزير الإسباني، جاء في معرض إجابته حول سؤال طرحه النائب البرلماني، جوان طارا، عن حزب اليسار الجمهوري الكاتالوني في البرلمان الإسباني حول استعمال إسبانيا للغازات الكيميائية ضد مدنيين خلال حرب الريف ما بين سنة 1921 و1927.

وأثار حزب اليسار الجمهوري الكتالوني تورد “المساء” موضوع استعمال إسبانيا للأسلحة الكيماوية في حرب الريف بمجلس النواب الإسباني في عدد من المناسبات.

كما طالب الدولة الإسبانية بجبر الضرر سواء معنوياً أو مادياً للضحايا المدنيين في إطار ما سمي “قانون الذاكرة التاريخية” لإسبانيا.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: