السلطات الاسبانية تحقق مع شرطي اعتدى على مهاجر مغربي بطريقة وحشية

السلطات الاسبانية تحقق مع شرطي اعتدى على مهاجر مغربي بطريقة وحشية

5 مارس, 2018

فتحت السلطات الإسبانية تحقيقا في قضية اعتداء شرطي إسباني على مواطن مغربي، بعد تدخل المصالح القنصلية ل”تراغونا”، وذلك لتحديد ظروف وملابسات وقوعها.

وذكرت وكالة الأنباء الإسبانية “إفي” نقلا عن مصادر دبلوماسية بالرباط، أن قنصلية المغرب بمدينة خيرونا، قامت بتعيين محامي لمتابعة قضية اعتداء شرطي إسباني على مواطن مغربي بمدينة مدينة لييدا، الواقعة شمال شرق إسبانيا.

وقالت الوكالة عن نفس المصادر، أن قنصلية المغرب بخيرونا طالبت السلطات المعنية بمدينة لييدا بتقديم إيضاحات وتفسيرات حول حادث الاعتداء.

ويظهر شريط الفيديو، الذي غزا العديد من صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، شرطيا إسبانيا وهو يوجه لكمات، وركلات إلى المواطن المغربي الذي سقط أرضا، ليتابع اعتداءه بالرفس والسحل والضرب بالكراسي على مرأى الحاضرين.

وحاول المواطن المغربي التصدي بيديه ورجليه لضربات الشرطي الإسباني، الذي كان يبدو أنه دخل في حالة هستيرية، متابعا الضرب والرفس.

ووصف العديد من النشطاء هذا الاعتداء، الذي لم توضح أسبابه بعد، بـ”العدوان العنصري”، مطالبين بمتابعة الشرطة الإسبانية قضائيا.

ويشار إلى أن القضية تفجرت إثر انتشار شريط فيديو يظهر تعرّض مهاجر مغربي بإحدى حانات مدينة لييدا، الواقعة شمال شرق إسبانيا، لاعتداء جسدي عنيف من قبل عنصر أمن بفرقة الشرطة المحلية بنفس المدينة.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: