شفشاون تحتضن الدورة الثالثة والثلاثين للمهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث

شفشاون تحتضن الدورة الثالثة والثلاثين للمهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث

9 أبريل, 2018

تنظم جمعية أصدقاء المعتمد الدورة الثالثة والثلاثين من المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث بمدينة شفشاون، يومي الجمعة والسبت 20 و21 أبريل 2018.

ويقام المهرجان في عدد من فضاءات المدينة، بدعم من وزارة الثقافة والاتصال، وبشراكة مع عمالة الإقليم والمجلس الإقليمي والجماعة الحضرية ومجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة والمركز الثقافي بشفشاون.

ويشهد افتتاح الدورة الحالية من المهرجان تنظيم “ليلة الأندلس”، وهي عبارة عن احتفالية شعرية كبرى، تقام بتعاون مع دار الشعر بتطوان بحضور فنانين مرموقين وشعراء من المغرب وإسبانيا.

وتنعقد الدورة الحالية من المهرجان تحت مسمى “ستون عاما على ذكرى تأسيس جمعية أصدقاء المعتمد”، وتشهد تنظيم معرض خاص بذاكرة الجمعية والمهرجان، أعده الفنان التشكيلي المغربي عمر سعدون، مع تنظيم لقاءات وشهادات حول تاريخ “جمعية أصدقاء المعتمد”، إلى جانب قراءات شعرية بمشاركة شعراء من المغرب وإسبانيا، مع تقديم عروض موسيقية وفنية، وتوقيع آخر الدواوين الشعرية.

وينفتح المهرجان في دورته الحالية على مختلف أجيال وأشكال الكتابة الشعرية في المغرب، كما ينصت إلى الشعر المكتوب بالعربية والزجل والإسبانية.
وتحل إسبانيا ضيفة شرف على الدورة الحالية من المهرجان الوطني للشعر المغرب الحديث بشفشاون، في سياق انفتاح المهرجان على الجغرافيات والضفاف الشعرية الأخرى، وفي مقدمتها الضفة الإسبانية، بعمقها الشعري الأندلسي وأفقها المتوسطي والكوني.

ويبقى المهرجان الوطني للشعر بشفشاون، الذي تنظمه جمعية أصدقاء المعتمد منذ 1965، من أعرق وأقدم مهرجانات الشعر عبر تاريخ المغرب الحديث، وهو ذاكرة الشعر المغربي الحديث وديوان الشعراء المغاربة.

ولا يزال المهرجان شاهدا على مختلف تحولات القصيدة المغربية منذ الستينيات، مثلما لا يزال يشهد مشاركة واسعة لأسماء وازنة من الشعراء والنقاد والباحثين والإعلاميين المرموقين.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*