تعرف أكثر عن حظك وما يتوقعه لك برجك اليوم (الاثنين)

تعرف أكثر عن حظك وما يتوقعه لك برجك اليوم (الاثنين)

15 أبريل, 2018

ركن يومي تقدم فيه صحيفة “الشمال بريس” توقعات أهم خبراء الفلك في العالم، فخذ الأمر من قبيل التسلية فقط، وتفاءل إن بشرتك النجوم خيرا إن شاء الله، وهذه توقعات برجك لهذا اليوم (الاثنين 16 أبريل 2018).

الحمل: 21 مارس إلى 20 أبريل
مهنياً: قد يحمل اليوم الاول من الشهر كما اليوم الثاني بعض المتاعب، فتجد نفسك محشورًا في الزاوية، وتضغط عليك الامور فتقلق بسبب بعض المهمات التي توكل اليك. تحتاج الى محيط آمن وتشعر بعدم الارتياح عاطفياً: نصيحة الفلك هي في المحافظة على الأسرار والابتعاد عن الأنظار والعمل من خلف الستار. تطرق أبواباً مناسبة في الوقت المناسب صحياً: حاذر التراجع الصحي، وكن مدركاً العوارض التي قد تنجم عن كثرة الإرهاق

الثور: 21 أبريل إلى 20 ماي
مهنياً: كن ذا افق واسع وبعد نظر وخصوصاً فى تعاملك مع رؤسائك فى العمل. من الافضل ان تستفيد من الاجواء للاسترخاء والتزود بشحنة اضافية من العزم عاطفياً: ما زالت الضغوط تمارس في مجال الحب، فحاول التعويض في علاقاتك الاجتماعية، حيث تنتظرك اجواء من المرح والاثارة صحياً: تترقب بشغف الحصول على نتائج الحمية التي تتبعها منذ مدة قصيرة. لا تستعجل، والآتي قريب
الجوزاء: 21 ماي إلى 21 يونيو
قد تتعثر الخطوات وتواجه مصاعب عملية جديدة ترتد سلباً على وضعك الاقتصادي. لا توقع أي عقد أو صفقة، وانتظر بضعة أيام لتعرف على ما سترسو عليه الحالة الاقتصادية. تجنب بعض الأشخاص الذين يحاولون الإيقاع بك في حبائلهم عاطفياً: لا تنظر إلى الوراء، بل تابع طريقك مهما اعترضك من مشكلات. تشعر بنفسك قويًا هذا اليوم صحياً: خبر محزن يقلق راحتك ويقض مضجعك ويحرمك النوم، ويسبب لك صداعاً حاداً
السرطان: 22 يونيو إلى 22 يوليوز
عليك أن تتجنب الأنانية في التعامل مع الآخرين، وهذا ستكون له انعكاسات إيجابية على مستقبلك عاطفياً: منافسة شريفة بينك وبين الشريك، لكنّها قد تخرج عن إطارها الحقيقي فتصبح تحدياً غير محسوب النتائج صحياً: خفف من حمل أشياء ثقيلة تعتقد أنك قادر على رفعها
الأسد: 23 يوليوز إلى 22 غشت
حاذر من درب خاطئة تعتمدها، فقد بسود جوّ هذا اليوم بعض الإرباك وتواجه مطالب أو أوضاعاً دقيقة. تجنّب الانتقاد والاتهام حتى لا ينقلب الأمر عليك عاطفياً: قد تقدم على شيء مختلف أو تدور الأحداث بسرعة نحو مناخ أكثر إيجابية ووعداً صحياً: كن معتدلاً في كل ما يعود بالنفع على صحتك، وأنت الرابح في نهاية المطاف
العذراء: 23 غشت إلى 22 شتنبر
يحمل إليك هذا اليوم بشرى سارّة وهدية من القدر. قد تعرف خبراً مهماً أو تطلق عملية خلاّقة جداً أو مشروعاً مميزاً عاطفياً: قد يقدم إليك الشريك عرضاً بارتباط، أو يحرك حدث ما مشاعرك. حاول أن تتناغم مع الأجواء ولا توجه انتقادات إلى الآخر، ولا تمارس ضغوطاً نفسية أو تحدد مهلاً، وإلا خسرت من تحب صحياً: مهما تعرضت للضغوط في العمل أو في المنزل، حاول قدر المستطاع أن لا تنفعل
الميزان: 23 شتنبر إلى 22 أكتوبر
حافظ على حذرك في بداية الشهر ولا تعرض نفسك للجروح والكسور وذلك حتى تاريخ 26، فكوكب مارس معاكسًا يولّد بعض البلبلة، كما ان كواكب كثيرة في العقرب تجعلك مشكّكًا وقلقًا، فيعاكسك القمر ايضًا ويتسبّب ببلبلة(%65) قد تصطدم بمجموعة من الناس او بفريق عمل او بعض الزبائن. كُن حريصًا جدًا عاطفياً: تعرف يوماً رومانسياً ودافئاً جدّاً تسير فيه الأمور مع الحبيب على نحو رائع شرط تجنّب عدة أمور صحياً: كن حذراً في تنقلاتك، ولا تكثر من صعود الأدراج والسلالم والأماكن المرتفعة
العقرب: 23 أكتوبر إلى 21 نونبر
مهنياً: تتبدل الاجواء وتطمئن الخواطر انه يوم مثمر فتقوى الحظوظ في لقاءات ومفاجآت ومعلوماتجيدة تحصل عليها وتضيء طريقك. تشجع على تكرار المحاولة، ستعرف تضميداً للجروح وتخفيفاً من الألم. تملك افكاراً غنية وحيوية فائقة عاطفياً: حان الوقت لتحديد الاولويات ولوضع الخطوط العريضة لعلاقة جديدة أو مغامرة جديدة صحياً: كن صادقاً مع ذاتك، ولا تحاول إقناع الآخرين أنك بصحة جيدة، فيما العكس هو الصحيح
القوس: 22 نونبر إلى 19 دجنبر
إذا بدت لك الأجواء دقيقة لمواجهة ، فاعلم أنها تسير نحو التصعيد في وسطه، وقد تتحول إلىاحتكاكات كبيرة أو حتى شيء من العنف عاطفياً: قد تضطر إلى التجاوب مع قرارات لا تستسيغها، أو تجد نفسك أمام موقف دقيق، أو مأزق تواجهه أو تتهرب منه صحياً: استمر في النهوض مبكراً واحزم أمرك وانطلق في ساعة مشي مع العائلة
الجدي: 20 دجنبر إلى 19 يناير
لا تزال الحظوظ تدعم كل تطلّعاتك وتوجهّاتك. ولا بد من أن تكون قد وضعت الخطوط العريضة علىمختلف الصعد المالية والدراسية والمهنية وغيرها يتحسّن الوضع المالي من خلال ربحٍ اضافي أو انفراج لمسألة عالقة عاطفياً: تبدو اليوم نشيطاً ومتحمساً لفكرة مشروع جديد عاطفياً. لا تتهرب من مسؤولياتك تجاه الحبيب وتمسك بها
الدلو: 20 يناير إلى 18 فبراير
عليك أن تحسم الأمور العالقة سريعاً، لأن ذلك سيعيد اليك الثقة بالنفس ويقطع الطريق على المصطادين في الماء العكر عاطفياً: التسامح سيكون عنوان المرحلة المقبلة مع الشريك، وذلك سيساهم في ترميم ما تهد صحياً: عليك ان تحافظ على الغذاء الصحي المتّبع، فهو أكثر فائدة في الايام المقبلة
الحوت: 19 فبراير إلى 20 مارس
تبدأ الشهر مع وعود وتجارب جديدة وحظوظ آفاقاً حلوة ولقاءات فكرية وثقافية وعواطف مزدهرة. قد تستعيد اوراقاً ضائعة أو علاقة كانت مهدّدة عاطفياً: الرتابة في العلاقة مع الشريك تسبب بعض المشاكل، لكن الحلول سهلة وبين يديك صحياً: الوجبات السريعة تفرض نفسها أحياناً، لكن الاكثار منها ليس مستحبا

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: