“قربالة” بدورة ماي لجماعة طنجة

“قربالة” بدورة ماي لجماعة طنجة

احتجاجات صاخبة وإغماءات في صفوف تجار حرموا من الاستفادة من أسواق القرب

8 مايو, 2018

شهدت أشغال الدورة العادية لشهر ماي لجماعة طنجة، التي انعقدت، زوال أمس (الاثنين) بالقصر البلدي، أجواء مشحونة وفوضى عارمة بسبب احتجاجات قوية لعشرات المتضررين من عملية توزيع المحلات التجارية بالأسواق الجماعية، الذين عمدوا اقتحام قاعة الاجتماعات رافعين شعرات ولافتات مطالبة بإنصافهم واسترداد حقوقهم المشروعة.

وتجمهر وسط القاعة وأمام منصة الرئيس عدد من المحتجين، رجالا ونساء، خاصة أولائك الذين حرموا من الاستفادة من محلات سوق “أرض الدولة” بمقاطعة بني بكادة، ووجهوا مباشرة سيلا من الاتهامات لرئيس الجماعة، البشير العبدلاوي، المنتمي إلى حزب العدالة والتنمية، الذي حاول تهدئة الوضع وإخماد غضب المحتجين، إلا أنهم لم يعيروا أي اهتمام لتدخله واستمروا في رشقه باتهامات تصب في خانة الزبونية والمحسوبية.

وأدى هذا التوتر والغليان في وقوع حالات إغماء في صفوف المحتجين، وسقط على الأرض رجل وامرأة نتيجة دخولهما في غيوبة مفاجئة، إذ عمل بعض المستشارين على تقديم الإسعافات الأولية لهما، قبل أن يتم نقل السيدة المغمى عليها إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي محمد الخامس، نتيجة دخولها في حالة من فقدان الوعي العميق، وهو ما أحدث نوعا من الارتباك بين أعضاء المجلس الجماعي، وحتم على الرئيس رفع الجلسة إلى حين عودة الهدوء إلى قاعة الاجتماعات.

وبعد توقف دام أزيد من 90 دقيقة، استغلها التجار للاحتجاج ببهو المجلس، عاد المستشارون من جديد لقاعة الاجتماعات لمناقشة النقط المدرجة في جدول أعمال الدورة (الجزء الأول)، واستمعوا لعرض إخباري حول الحصيلة المالية للجماعة برسم السنة المالية 2017، قبل الانتقال إلى المصادقة على نقط تتعلق بحدود الطرق العامة وتسمية الشوارع والأزقة، بالإضافة إلى مصادقتهم على تحيين مقررين للمجلس، يخص الأول تسوية وضعية أراضي أسواق جماعية والثاني يتعلق بنزع ملكية القطع الأرضية المكونة للوعاء العقاري للمطرح العمومي.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*