اختطاف بنت قاصر بطنجة في ظروف غامضة

اختطاف بنت قاصر بطنجة في ظروف غامضة

10 يوليو, 2018

أفادت مصادر جمعوية بطنجة، أن طفلة لا يتجاوز سنها 12 ربيعا، اختطفت ليلة أمس (الاثنين)، من القرب من منزل أسرتها الكائن بالمجمع الحسني (عمارة البوغاز 2) بكزناية، ليفرج عنها مختطفوها بعد منتصف الليل في ظروف لازالت غامضة.

وأكدت أم الطفلة في اتصال هاتفي مع “الشمال بريس”، أنها تفاجأت بعد رجوعها إلى البيت بعدم وجود ابنتها المسماة (سميرة)، مبرزة أنها قامت بالبحث عنها لدى صديقاتها واتصلت هاتفيا بكل معارفها، إلا أنها فشلت في العثور عليها، ما دفعها إلى إخطار مصالح الدرك الملكي بالأمر.

وأوضحت الأم، أن ابنتها عادت للبيت بعد منتصف الليل في حالة سيئة للغاية، وهي مجردة من ملابسها وعليها آثار التعذيب، حيث سردت تفاصيل اختطافها من قبل شخص مجهول أصلع يتكلم باللغة الفرنسية، كان على متن سيارة خفيفة حمراء اللون رفقة شخص آخر، موضحة أنه استدرجها وقام بوضع مادة مخدرة على أنفها، ما جعلها تفقد وعيها إلى حين أن وجدت نفسها مرمية بالطريق الساحلي، بحسب رواية البنت “المختطفة”.

وأضافت الأم، أنها قامت بعرض بنتها اليوم (الثلاثاء) على طبيب بالمدينة، الذي أكد أنها لم تتعرض للاغتصاب أو اعتداء جنسي، إذ لازال البحث في الموضوع من قبل الدرك الملكي مفتوحا لمعرفة أسرار هذه القضية الغامضة.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: