ملاعب إسبانيا تتحول إلى ساحة للاحتجاج والقنابل المسيلة للدموع

ملاعب إسبانيا تتحول إلى ساحة للاحتجاج والقنابل المسيلة للدموع

16 فبراير, 2014

ألقى أحد المتفرجين، مساء أمس (السبت)، عبوة غاز مسيل للدموع على أرضية ملعب “مادريجال”، دقائق قبل نهاية مقابلة فياريال أمام ضيفه سيلتا فيغو، احتجاجا على المستوى الضعيف الذي ظهر به الفريق المحلي.

وسقطت العبوة بمنطقة جزاء نادي سلتا، مباشرة بعد تسجيل الفريق الضيف هدف السبق الذي وقعه “فابيان أوريانا” في الدقيقة 83 ومنح لفريقه ثلاثة نقط الفوز، مما اضطر الحكم لتوقيف المباراة، ودعوة اللاعبين والمتفرجين إلى مغادرة الملعب بسرعة، لتفادي أي اختناقات أو مخلفات صحية عليهم، حيث خلت مدرجات الملعب في لحظات قليلة بناء على نداء وجهه مذيع الملعب.

وقد استؤنفت المباراة أمام مدرجات فارغة بعد أن قامت عناصر من الأمن الخاص بإبطال مفعول العبوة، حيث أدان نادي فياريال على موقعه على تويتر السلوك الذي بدر من هذا المتفرج وتسبب في هذا “الحادث المروع”، الذي من المتوقع أن يتسبب في إغلاق الملعب لعدة مباريات مع غرامية مالية يؤديها الفريق.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: