أمن تطوان يوقف طبيبا بطنجة متهما بإجراء عمليات إجهاض سرية

أمن تطوان يوقف طبيبا بطنجة متهما بإجراء عمليات إجهاض سرية

20 فبراير, 2014

علمت “الشمال بريس” أن عناصر الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن تطوان انتقلت، أول أمس الثلاثاء، بتعلميات من وكيل الملك لدى ابتدائية نفس المدينة، إلى عاصمة البوغاز (طنجة)، واعتقلت طبيبا للتحقيق معه في شكاية تتعلق بإجراء عملية إجهاض لفتاة مقابل مبالغ مالية.

وأفاد مصدر أمني، أن إيقاف الطبيب (ن.ك)، وهو أخصائي في أمراض النساء والتوليد ومدير مصحة بطنجة، جاء بناء على شكاية تقدم بها، أخيرا، والد فتاة إلى وكيل الملك لدى ابتدائية تطوان، يتهم فيها الطبيب المذكور بإجرائه عملية إجهاض سرية لابنته مقابل 5000 درهم.

وذكر نفس المصدر، أن الفتاة (ح.أ) أقرت للمحققين، أثناء الاستماع إليها في محضر رسمي، أنها بعد أن اكتشفت حملها التجأت إلى مصحة الطبيب الموقوف، البالغ من العمر 68 سنة، لإجراء عملية إجهاض خوفا من الفضيحة، مبرزة أن حملها ناتج عن علاقة غير شرعية مع شاب يدعى (ع.ع).

وأوضح المصدر، أن الطبيب، الذي سبق تقديمه للعدالة بتهمة الفساد الناتج عنه الحمل، اعترف أثناء التحقيق معه أنه أجرى عملية إجهاض للفتاة بعد أن أكدت له أن زوجها في السجن وأنها تعاني من نزيف، مضيفا أن النيابة العامة أمرت بوضعه تحت تدابير الحراسة النظرية من أجل البحث والتقديم.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: