إيداع مدير مصحة بطنجة متهم بإجراء عمليات إجهاض سجن “الصومال” بتطوان

إيداع مدير مصحة بطنجة متهم بإجراء عمليات إجهاض سجن “الصومال” بتطوان

21 فبراير, 2014

أمر قاضي التحقيق لدى ابتدائية تطوان، مساء أمس الخميس، بإيداع طبيب يدير مصحة خاصة بطنجة، السجن المحلي بالمدينة، بعد انتهاء التحقيق الابتدائي معه بشأن تورطه في إجراء عملية إجهاض سرية مقابل مبالغ مالية.

وكان وكيل الملك لدى نفس المحكمة، قرر، الثلاثاء الماضي، إيقاف الطبيب، وهو أخصائي في أمراض النساء والتوليد، ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، بناء على شكاية تقدم بها، أخيرا، والد فتاة إلى وكيل الملك لدى ابتدائية تطوان، يتهم فيها الطبيب المذكور بإجرائه عملية إجهاض سرية لابنته مقابل 5000 درهم.

وكانت عناصر الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن تطوان سبق أن وجهت، في شهر دجنبر الماضي، استدعاء رسمي إلى الطبيب الموقوف، البالغ من العمر 68 سنة، إلا أنه لم يستجب، ما تطلب الانتقال إلى مدينة طنجة وإيقافه للتحقيق معه بشأن الشكاية المقدمة ضده.

يذكر، أن الطبيب، الذي سبق تقديمه للعدالة بتهمة الفساد الناتج عنه الحمل، اعترف أثناء التحقيق معه أنه أجرى عملية إجهاض للفتاة بعد أن أكدت له أن زوجها في السجن وأنها تعاني من نزيف، مضيفا أن النيابة العامة أمرت بوضعه تحت تدابير الحراسة النظرية من أجل البحث والتقديم.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: