مئات التلاميذ بطنجة يشيعون جثمان زميلهم ”سفيان” الذي لقي مصرعه بطعنة غادرة

مئات التلاميذ بطنجة يشيعون جثمان زميلهم ”سفيان” الذي لقي مصرعه بطعنة غادرة

5 مارس, 2014

شيع المئات من سكان مدينة طنجة، أغلبهم تلاميذ، بعد زوال اليوم (الأربعاء)، جثمان الشاب سفيان البدنوسي، الذي لقي مصرعه، أمس الثلاثاء، إثر تلقيه طعنة غادرة من طرف زميل له، إختلف معه في مباراة ودية لكرة القدم بملعب “عشابة”، القريب من منطقة ادرادب.

وشارك في مراسيم تشييع الجنازة، مئات من تلاميذ مؤسسة مولاي رشيد، التي كان يدرس بها الضحية، بالاضافة الى العشرات من تلاميذ مؤسسات تعليمية داخل المدينة، اللذين أبوا التعبير عن تعاطفهم وتذمرهم من هذا الحادث المؤسف، إذ عملوا على حمل النعش على أكتافهم من مسجد الموحدين بدرادب الى غاية مقبرة المجاهدين، مرددين أدعية وأذكار للترحم على الفقيد.

وتعود تفاصيل الحادث، الى مساء أمس الثلاثاء، حين نشب خلاف بين الضحية واحد اصدقائه بالحي، بعد انتهائهما من لعب مباراة ودية في كرة القدم، ليتطور النزاع الى تشابك بالأيدي، أسفر عن توجيه الجاني طعنة غادرة على مستوى صدر الضحية، ليتركه مضرجا في دمائه.

وفور توصلها بالخبر، انتقلت عناصر الوقاية المدنية لعين المكان، وعملت على حمل الضحية صوب قسم المستعجلات بمستشفى الإقليمي محمد الخامس، إلا أن صعوبة حالته وخطورة الإصابة عجلت بوفاته داخل سيارة الإسعاف.

يذكر، أن عناصر الأمن ألقت القبض على مرتكب الجريمة، المدعو عبد العزيز الخادري (20 سنة)، وفتحت معه بحثا من أجل الوقوف على الدوافع الحقيقية وراء الحادث، إذ من المنتظر أن يتم إحالته على الوكيل العام لدى استئنافية المدينة، قبل عرضه أمام العدالة لتقول كلمتها فيه.

الصور بعدسة زيد القصري

P1050124

P1050129

P1050130

P1050133

P1050123

 

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: