أسبانيا تعيد تسييج الحدود بمليلية المحتلة لتفادى هجمات المهاجرين الأفارقة

أسبانيا تعيد تسييج الحدود بمليلية المحتلة لتفادى هجمات المهاجرين الأفارقة

6 مارس, 2014

بدأت السلطات الإسبانية بمدينة مليلية المحتلة، عملية تجديد للسياج الحديدي الشائك المحيط بالمدينة، وذلك لتفادي سيل الهجمات المتكرر للمهاجرين الأفارقة الذي تعاني منه المدن التابعة للمملكة الإسبانية بالمغرب.

وقال مسؤول بمندوبية الحكومة الإسبانية فى مليلية، أن “السلطات الإسبانية قامت فى الفترة الأخيرة بإعادة تسييج مقاطع من السياج الحديدى الثلاثى المحيط بمدينة مليلية خصوصا بمنطقة باريو تشينو”.

وأوضح المسؤول، الذى فضل عدم الكشف عن اسمه أن عملية التسييج التى تتم بنوعية جديدة من السياجات بدأت فى مناطق تشهد ما وصفه بـ”هجمات” متكررة للمهاجرين الأفارقة من جنوب الصحراء الكبرى، فى انتظار أن يتم تعميم هذه السياجات على طول الحدود بين مليلية والمغرب (11 كلم).

ويأتى ذلك، بهدف التصدى للمهاجرين الأفارقة المنحدرين من دول أفريقيا جنوب الصحراء، أمام ضغطهم المتزايد على مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين، بعدما شهدت، في الأونة الأخيرة تسلل أكثر من 200 مهاجر أفريقى إليها بعد هجوم جماعى نفّذه نحو 1500 مهاجر ممن كانوا يتواجدون منذ مدة فى الغابات والأحراش المحيطة بها.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: