الرجاء البيضاوي يعلن الحرب عن منخرطيه ويبدأ بالتشطيب على معارضيه

الرجاء البيضاوي يعلن الحرب عن منخرطيه ويبدأ بالتشطيب على معارضيه

9 مارس, 2014

قرر فريق الرجاء البيضاوي الدخول في صراعات جديدة مع بعض منخرطي الفريق، بسبب معارضتهم للسياسة التسييرية للمكتب المسير الحالي برئاسة محمد بودريقة.

وينوي الرجاء البيضاوي التشطيب على أحد المنخرطين البارزين بالرجاء بسبب مواقفه المنتقدة للمكتب المسير، خاصة على صفحته الخاصة بالموقع الاجتماعي “فايسبوك”، وهو ما أقلق مسيري المكتب المسير وقرروا استدعاءه للمثول أمام اللجنة التأديبية للفريق الأخضر.

وينوي الرجاء التشطيب على المنخرط المذكور بعدما تخلف عن الحضور مرتين لجلسة الاستماع إليه، إذ أوضح أن المكتب المسير أته أرسل له رسالتين عبر البريد المضمون يطالبه فيها بالحضور للاستماع إليه ويحدد له تاريخ للجلسة، غير أنه لا يستجيب، وهو ما سيدفع المكتب المسير إلى اتخاذ قرار إبعاده من لائحة منخرطي الرجاء.

وكان بودريقة قد أغضب منخرطي الرجاء الأسبوع الجاري، بعدما فاجأهم بقرار تأجيل عقد الاجتماع الذي كان مقررا أن يجمعه ببرلمانيي الرجاء يوم الأربعاء الماضي، إذ اتخذ بودريقة قرار التأجيل يومين فقط قبل موعده، وهو ما زاد من سخط معارضيه، خاصة أن بعضهم أجل مواعيد سفر والتزامات شخصية للحضور للاجتماع المذكور.

ويرجح أن يدخل الرجاء في صراعات مباشرة مع منخرطيه خاصة أن بعضهم ينوي اللجوء إلى القضاء لطلب افتحاص مالية الفريق وللمطالبة بالحصول على لائحة المنخرطين التي يرفض الرجاء الكشف عنها.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: