الدرك الملكي يحجز نصف طن من مخدر “الشيرا” بضواحي القصر الكبير

الدرك الملكي يحجز نصف طن من مخدر “الشيرا” بضواحي القصر الكبير

18 مارس, 2014

حجزت دورية ليلية تابعة للمركز الترابي للدرك الملكي بالقصر الكبير، ليلة أمس (الاثنين)، كمية هامة من المخدرات وصل وزنها حوالي نصف طن من مخدر الشيرا، كانت محملة على متن سيارة من نوع “هونداي”، ذات دفع رباعي تحمل لوحات مغربية مزورة.

وعلمت “الشمال بريس” من مصادر جهوية للدرك الملكي بطنجة، أن كمية المخدرات المحجوزة، التي وصل وزنها أزيد من 500 كليوغرام من الحشيش المركز، جرى ضبطها حوالي الساعة العاشرة ليلا بحاجز نصبته دورية للدرك الملكي، على مستوى الطريق الثانوية الرابطة بين جماعة تطفت والقصر الكبير، وهي من المحاور الطرقية الأكثر استعمالا لدى عدد من تجار المخدرات والسلع المهربة.

وأوضحت نفس المصادر، أن عناصر الدورية لم تستطع إيقاف السائق ومساعديه، اللذان تمكنا من الفرار مستغلين ظلام الليل ووعورة مسالك المنطقة، وذلك بعد أن تجاوزت السيارة الحاجز وحاول السائق التخلص من الأسلاك الشائكة، التي تسببت في إتلاف عجلات سيارته وأجبرته على التوقف، رغم أنه حاول جاهدا مواصلة السير بها لإتمام مغامرته.

 ولم تسجل هذه العملية، التي تدخل في إطار الجهود المبذولة لمكافحة التهريب والاتجار في المخدرات، أية إصابات في صفوف عناصر الدرك، التي سبق لها أن تعرضت في عمليات مشابهة للاعتداءات استعملت في بعضها الأسلحة النارية التقليدية.

يذكر، أن المحجوزات (السيارة والمخدرات) قد وضعت رهن إشارة وكيل الملك لدى ابتدائية القصر الكبير، الذي أمر بفتح تحقيق في القضية، لمعرفة الأطراف المتورطة في هذه العملية، وتحديد الوجهة التي كانت ستصدر لها هذه الكمية الهامة من المخدرات.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: