تأهيل “مغارة هرقل” و”بيرديكاريس” يروم الحفاظ على الموروث الثقافي والسياحي

تأهيل “مغارة هرقل” و”بيرديكاريس” يروم الحفاظ على الموروث الثقافي والسياحي

27 مارس, 2014

قال المهندس المعماري أنور الأموي والمهندسة المجالية خديجة بياري، إن مشروعي تأهيل موقعي “مغارة هرقل” و”بيرديكاريس” اللذين أعطى الملك محمد السادس انطلاقة أشغالهما يوم أمس الأربعاء بطنجة، يرومان الحفاظ على الموروث الثقافي والسياحي والايكولوجي بمدينة البوغاز.

واعتبرت خديجة بياري، وهي مهندسة مجالية بولاية طنجة تطوان، مكلفة بمشروع تهيئة موقع “بيرديكاريس”، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء بالمناسبة ، أن هذا المشروع الذي رصد له غلاف مالي بقيمة 20 مليون درهم، سيغني الموروث السياحي والايكولوجي بالمنطقة كما سيسهم في تعزيز جاذبية السياح بمدينة البوغاز وتدعيم ديناميتها التنموية.

وأضافت أن هذا المشروع الهام ، الذي يندرج في إطار برنامج تأهيل المواقع التاريخية والمنتزهات الطبيعية بطنجة والذي هو جزء لا يتجزأ من مشروع “طنجة الكبرى، يتوخى تأهيل منتزه “غابة الرميلات” كفضاء طبيعي لإبراز حمولته البيئية الثرية وتنوعه الايكولوجي ومكانته التاريخية.

أما انور الأموي ، وهو مهندس معماري مشرف على مشروع تهيئة “مغارة هرقل”، فأكد في تصريح مماثل، أن هذا المشروع، الذي ستستغرق أشغاله 18 شهرا بغلاف مالي يصل إلى 10 ملايين درهم، فيهدف إلى تأهيل المغارة لإبراز مكانتها التاريخية والحضارية، وتنشيط وتطوير السياحة البيئية وتعزيز جاذبيتها كقبلة سياحية توفر كافة وسائل الترفيه والاستراحة.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: