إصابة 10 عناصر أمنية وتكسير 450 كرسيا في أحداث الملعب الكبير بطنجة

إصابة 10 عناصر أمنية وتكسير 450 كرسيا في أحداث الملعب الكبير بطنجة

30 مارس, 2014

علمت “الشمال بريس” أن مصالح الشرطة القضائية في طنجة تمكنت، مساء اليوم (الأحد)، من إيقاف 18 متمها بالتورط في أحداث الشغب التي اندلعت في الملعب الكبير بالمدينة، بعد انتهاء مباراة فريق النادي المكناسي لكرة القدم ونادي إتحاد طنجة برسم الدورة 23 من بطولة القسم الوطني الثاني.

وذكر المصدر، أن العناصر الموقوفة، تتوزع بين 14 محسوبين على جمهور النادي المكناسي، و4 على جمهور فريق اتحاد طنجة، مشيرا إلى أن رجال الأمن ضبطوا 50 كرسيا كانت على متن سيارات للنقل مزدوج، اقتلعت من الملعب أثناء الاشتباكات بين جمهور الفريقين، إذ تم حجز السيارة وإيقاف سائقها للتحقيق معه في الموضوع.

وأوضح نفس المصدر، أن جميع الموقوفين، وضعوا، بأمر من وكيل الملك لدى ابتدائية المدينة، تحت الحراسة النظرية، وذلك في انتظار انتهاء التحقيق معهم وإحالتهم على القضاء ليقول كلمته فيهم.

وكانت أعمال العنف والشغب، التي اندلعت بعد نهاية المقابلة، المنتهية أطوارها بالتعادل الإيجابي (2ـ2)، تسببت في تكسير أزيد من 450 كرسيا وإصابة 10 عناصر أمنية بجروح مختلفة، تم نقلهم إلى المستشفى الإقليمي محمد الخامس لتلقي العلاجات الضرورية، زيادة على تكسير ثلاثة سيارات تابعة للشرطة.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: