عقوبات الفيفا ضد برشلونة تطارد أتليتكو وريال مدريد

عقوبات الفيفا ضد برشلونة تطارد أتليتكو وريال مدريد

3 أبريل, 2014

بدأ الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، وضع الأندية الإسبانية تحت المراقبة، للحد من ظاهرة شراء اللاعبين القصر الذين تقل أعمارهم عن 18 عاما، والتي تسببت في إصدار عقوبة ضد نادي برشلونة يوم أمس الأربعاء، بحرمانه من إجراء تعاقدات خلال فترتي الانتقالات القادمتين في الصيف المقبل ويناير 2015 .
وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية، أن هناك تحقيقات أخرى موسعة ومشابهة لما تم مع النادي الكاتالوني، ستسري أيضا على نادي ريال مدريد وجاره أتليتكو مدريد متصدر الدوري الإسباني هذا الموسم، للتحقق من وجود مخالفة في التعاقد مع لاعبين صغار، وسيتم الإعلان رسميا عن نتائج هذه التحقيقات في وقت لاحق .
وشملت العقوبة التي أقرها “الفيفا” ضد البلوغرانا غرامة مالية قدرها 450 الف فرنك سويسري، كما عوقب الاتحاد الاسباني لكرة القدم، أيضا بغرامة مالية قدرها 500 ألف فرنك سويسري بعد ثبوت مخالفته اللوائح .
وأوضح الاتحاد الدولي في بيانه، أنه ثبت أن برشلونة خالف اللوائح المتعلقة بعشرة لاعبين قصر، كما أنه ارتكب عدة مخالفات أخرى مماثلة تتعلق بلاعبين آخرين .
ولم يتوقف الأمر عند ذلك، بل بدأت وسائل الإعلام الإسبانية في تبادل الاتهامات، حيث ألمحت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية المعروفة بانتمائها للنادي الكتالوني، أن “بيدرو لوبيز” النائب الثالث لرئيس ريال مدريد هو أحد الأسباب الرئيسية في إصدار هذه العقوبات ضد برشلونة، باعتباره عضوا بلجنة شئون اللاعبين بالاتحاد الدولي .

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: