طلبة كلية العلوم بتطوان يكسرون قرار مقاطعة الدروس ويرفضون أي طرح فوقي

طلبة كلية العلوم بتطوان يكسرون قرار مقاطعة الدروس ويرفضون أي طرح فوقي

14 نوفمبر, 2013

علمت “الشمال بريس” أن مجموعة من طلبة كلية العلوم بتطوان، أقدموا، أول أمس (الثلاثاء)، على كسر قرار مقاطعة الدروس، الذي فرض عليهم من قبيل إحدى الفصائل الطلابية، بغرض تأزيم الوضع بالكلية، ونقل العدوى إلى عموم مؤسسات جامعة عبد المالك السعدي.

وذكرت مصادر طلابية، أن كلية العلوم، ظلت لسنوات طوال في مأمن عن التطاحنات والصراعات السياسية بين مختلف الفصائل الطلابية، غير أن صبر العديد من مكونات الصف الطلابي، نفذ أمام إصرار الفصيل المعني على بسط منطقه على الساحة الطلابية، من خلال 20 شخصا، 5 منهم فقط ينتمون لكلية العلوم، دون الاحتكام إلى رغبة تيار شاسع من الصف الطلابي، الذي ظل يعارض مسألة مقاطعة الدروس دون أي مبرر.

وأوضحت نفس مصادر، أن مجموعة من الطلبة دخلوا في تحد مع هذه المجموعة، عبر كسر قرار المقاطعة، وذلك باقتحام المدرجين “أ” و”ب” واستئناف الدراسة بهما، وكذا فتح الأقسام المخصصة للأشغال التطبيقية والمختبرات، إضافة إلى الجناح الخاص بسلك الماستر.

وخلفت هذه المباردة ارتياح عميق لبن صفوف الطلبة، الذين عبروا  عن رفضهم لأي طرح فوقي لا يعبر عن عموم مكوناتهم، حيث تساءل بعضهم في تصريحات متفرقة قائلين: من الأفيد أن تحافظ هذه المجموعة، التي حاولت فرض منطقها، على ما تبقى من ماء وجهها، وأن تنسحب في صمت دون أي رغبة في التصعيد ضد بني جلدتهم ممن يرغبون في التحصيل  في منأى تام عن أي حسابات سياسية ضيقة.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*