وفد مغربي من “الشبكة المتوسطية للمدن العتيقة” بالشمال يزور إسبانيا

وفد مغربي من “الشبكة المتوسطية للمدن العتيقة” بالشمال يزور إسبانيا

17 نوفمبر, 2013

بدأ وفد مغربي من “الشبكة المتوسطية للمدن العتيقة”، أمس السبت، زيارة إلى مدينة لوسينا، جنوب إسبانيا، للاطلاع على تجربة هذه الحاضرة في مجال إدارة وحماية التراث وتثمين السياحة الثقافية.

وأوضح بلاغ لبلدية مدينة “لوسينا” أن وفد الشبكة، الذي يقوده رئيس المجلس البلدي لمدينة شفشاون ويضم 36 من رؤساء بلديات أخرى ومسييرين وتقنيين من الجماعات المنضوية في هذه الشبكة، سيستقبل من قبل عمدة لوسينا “خوان بيريز”، كما سيعقد لقاءات مع أعضاء آخرين من هذه البلدية.

وأضاف أن أعضاء الشبكة سيزرون بالمناسبة مواقع سياحية بالمدينة ك “كاستيلو دل مورال” وكنيسة “سان ماتيو” وقصر “لوس كونديس دي سانتا أنا”، مشيرا إلى أن هذه الزيارة تأتي عقب زيارة مماثلة قام بها وفد من بلدية “لوسينا” لمدن بشمال المغرب، في شتنبر الماضي، لإبرام اتفاقات شراكة في مجالي الثقافة والسياحة مع سلطات ومؤسسات بالمنطقة.

وذكر المصدر، من جهة أخرى، أن أعضاء الشبكة المتوسطية للمدن العتيقة يعتزمون، بهذه المناسبة، زيارة مدينتي ملقة وقرطبة (جنوب)، لإجراء محادثات مع الزعماء السياسيين والموظفين التقنيين بالبلديات الشريكة حول التجارب والمشاريع، التي تم تطويرها في مجال تثمين التراث والسياحة الثقافية بإقليم الأندلس المستقل.

يذكر، أن الشبكة المتوسطية للمدن العتيقة تهدف إلى توحيد الجهود المبذولة من طرف المدن الأعضاء في الشبكة والعمل بانسجام تام، من أجل تثمين الموارد المالية واللوجستيكية والبشرية وجعلها كقيمة مضافة لعمل الجماعات في نطاق المحافظة وحماية وتثمين التراث الثقافي (المادي واللا مادي) الجامع المشترك بينها.

كما تروم هذه الهيئة مد جسور التعاون والتنسيق والشراكة بين مدن ضفتي المتوسط ومدن أخرى في مجال التجارب المشتركة، إلى جانب سعيها لأن تكون فضاء للحوار وتبادل التجارب والعمل الجماعي التضامني في أفق إنجاز برنامج يهم الجماعات في ميدان التنمية المستدامة للتراث الثقافي.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*