الشرطة القضائية بطنجة تحقق مع ثلاث أشخاص متهمين بصرف شيكات مزورة

الشرطة القضائية بطنجة تحقق مع ثلاث أشخاص متهمين بصرف شيكات مزورة

22 نوفمبر, 2013

لازالت عناصر الشرطة القضائية بطنجة، تواصل تحقيقاتها بشأن قضية صرف شيكات مزورة، أعتقل على خلفيتها صاحب مكتبة تقع بشارع “لافييط” وسط المدينة، ومستخدمة وعاملة نظافة تشتغلان بنفس المحل.

وكانت عناصر الأمن، إعتقلت أول أمس (الأربعاء) المتهمين الثلاثة، بناء على شكاية تقدمت بها إحدى الشركات بالمدينة، التي اكتشفت أن مبلغا كبيرا سحب من حسابها بواسطة شيك مزور يعود الى شخص لا تربطها به أي علاقة تجارية.

وبحسب التحقيقات، التي تباشرها المصالح الأمنية بشأن هذه القضية، فإن الشركة المشتكية، سبق لها أن اقتنت مجموعة من الأدوات واللوازم المكتبية، وقامت بتسديد ثمن الفاتورة بواسطة شيك لفائدة صاحب المكتبة، إلا أنها تفاجأت بسحب مبلغ من حسابها المفتوح بوكالة تابعة للشركة العامة المغربية للأبناك، يفوق قيمة الشيك الأصلي بنسبة مائة في المائة، وصرف بإسم شخص أخر غير المعني بالأمر، كشفت التحريات انه يعود لعاملة النظافة التي تشتغل بنفس المكتبة.

وبناء على هذه المعطيات، تم إيقاف عاملة النظافة المعنية، التي أنكرت علمها بموضوع الشيك والمبلغ المسحوب، إلا أنها كشفت للمحققين أن صاحب المكتبة فتح لها حسابا بنكيا، بعد أن مدته ببطاقتها الوطنية، قبل أن تكتشف فيما بعد أن الكاتبة تستخدمه في عمليات تجهل فحواها، ومن بينها المبلغ المالي موضوع الشكاية، ليتم القبض على المتهمين الآخرين، صاحب المكتبة والمستخدمة، إذ من المنتظر إحالتهم جميعا على وكيل الملك لدى ابتدائية المدينة، بعد الانتهاء من إنجاز المحاضر القانونية.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*