بارون مخدرات يفضح علاقته برجلي أمن بالناظور كانا يزودانه بالمخدرات الصلبة لترويجها

بارون مخدرات يفضح علاقته برجلي أمن بالناظور كانا يزودانه بالمخدرات الصلبة لترويجها

13 ديسمبر, 2013

كشف مروج مخدرات سابق بالناظور تفاصيل مثيرة تتعلق بعمله لحساب رجلي أمن كانا يزوداته بالمخدرات الصلبة لترويجها، قبل أن يتعرض للانتقام من قبل أحدهما باستعمال مسدسه الوظيفي.

وذكرت صحيفة “الصباح”، التي أوردت الخبر في عددها الصادر اليوم (الجمعة)، أن (ق.م) الملقب بـ “الكنشيش” اعتقل وأدين بسنتين حبسا نافذا من أجل حيازة وترويج المخدرات الصلبة، ثم تمت محاكمته مجددا في قضية مشابهة وحكم عليه بثلاث سنوات سجنا نافذا، لكن بعد قضائه العقوبة المحكوم بها عاد المشتبه بهما إلى تهديده وابتزازه.

وأكدت ذات الصحيفة، أن “الكنشيش” صرح أنه طيلة الفترة من 2004 إلى 2005، كانت تربطه علاقة وطيدة مع الأمنيين، قبل أن يقع في قبضة عناصر الشرطة القضائية، وبعد قضائه مدة العقوبة سالفة الذكر، صارا يتعقبانه لاسترداد 11 مليونا المتبقية بذمته من عائدات اتجاره لحسابهما في المخدرات الصلبة.

وأوضحت “الصباح”، أن أحد الأسماء الأمنية المشتبه فيها كان يلقب بـ “الباطرون” لأنه مزوده الرئيسي بكميات الكوكايين التي يحصل عليها بدوره من شقيقه المقيم بالديار الأوروربية، أو من خلال مقايضة مخدر الشيرا المحجوز من أباطرة المخدرات.

وأضافت اليومية، أن اعترافات “الكنشيش” لم تتوقف عند هذا الحد، إذ أكد أن رجل الأمن المذكور، وإمعانا في الانتقام منه، وجد الفرصة سانحة أثناء إيقافه ليفرغ رصاصتين في فخده، ما تسبب في إصابته بعاهة مستديمة مازال يعاني تبعاتها.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*