“عصيان الكتروني” حملة على الفايسبوك ضد مشروع قانون المدونة الرقمية

“عصيان الكتروني” حملة على الفايسبوك ضد مشروع قانون المدونة الرقمية

15 ديسمبر, 2013

دعا مجموعة من النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” إلى شن حملة ضد مشروع قانون المدونة الرقمية، الذي يعتزم مولاي حفيظ العلمي، وزير التجارة والصناعة والتكنولوجيا الحديثة الافراج عنه.

وأكد النشطاء، من خلال صفحة تحمل شعار “المدونة الرقمية لن تمر”، عزمهم محاربة هذا القانون، حيث كتب أحد معجبي الصفحة “لا للمدونة الرقمية.. نعم لحرية الرأي .. كلنا ضد مشروع المدونة الرقمية.. الذي يهدف إلى إلى التضييق على الحريات”، في حين علق آخر بالقول “المشروع هو قانون ديكتاتوري الهدف منه الاجهاز على حرية التعبير”.

وتعتزم وزارة التجارة والصناعة والتكنولوجيا الحديثة، في خطوة غير متوقعة، الافراج عن مسودة مشروع قانون المدونة الرقمية، الذي يتضمن عقوبات حبسية وجنائية صارمة، ضد مسؤولي ومدراء ومالكي المواقع الالكترونية ووسائل الاتصال الرقمية، حيث تصل مدة العقوبة الحبسية إلى 5 سنوات وغرامة مالية تصل إلى 100 ألف درهم، ضد كل شخص قام عبر مواقع الأنترنيت أو وسيلة اتصال رقمية بسرقة المكالمات الهاتفية أو بالتنصت أو التقاط أو تخزين الاتصالات الخاصة، باستثناء المرخص لهم بذلك قانونا بموجب قرار قضائي، كما ت”سمح لضباط الشرطة بالولوج بأسماء مستعارة لمراقبة المواقع.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*