مندوبية التخطيط: 80 الف شخص يئسوا من البحث الفعلي عن العمل في 2018

مندوبية التخطيط: 80 الف شخص يئسوا من البحث الفعلي عن العمل في 2018

5 أغسطس, 2018

كشفت المندوبية السامية للتخطيط أن ما يقارب ست عاطلين من بين عشرة  (58,8%)لم يسبق لهم أن اشتغلوا  53%)بالنسبة للرجال و69,7% بالنسبة للنساء). كما أن أكثر من الثلثين ((68,7% تعادل أو تفوق مدة بطالتهم السنة (64,2% بالنسبة للرجال و%77,2 بالنسبة للنساء). وبالإضافة إلى ذلك، 22,5% من العاطلين هم في هذه الوضعية نتيجة الطرد (18%) أو توقف نشاط المؤسسة المشغلة (4,5%).

وأضافت المندوبية في مذكرة إخبارية توصل بها موقع القناة الثانية إن 27,2% من العاطلين، وهو ما يمثل 80.000 شخص، خلال الفصل الثاني من سنة 2018، يئسوا من البحث الفعلي عن العمل، مقابل 7,1% بالنسبة للسنة الماضية. ما يقارب 87% منهم حضريون، %57 نساء، %53 شباب تتراوح أعمارهم ما بين 15 و29 سنة و%83 حاصلون على شهادة.
وانتقل حجم النشيطين المشتغلين في حالة شغل ناقص، ما بين الفصل الثاني لسنة 2017 ونفس الفترة من سنة 2018، من 1.086.000 إلى 1.064.000 على المستوى الوطني، ومن 537.000 إلى 520.000 شخص بالمدن، ومن 549.000 إلى 544.000 بالبوادي. وهكذا، انتقل معدل الشغل الناقص على المستوى الوطني من %9,9 إلى %9,6، ومن %9,1 إلى %8,7 بالوسط الحضري، ومن %10,8 إلى %10,6 بالوسط القروي.

وزادت مندوبية الحليمي أن معدل الشغل الناقص لدى الرجال (%10,8) يمثل قرابة ضعف النسبة المسجلة لدى النساء (%5,9) على المستوى الوطني. أما حسب وسط الإقامة، إذا كان بالوسط الحضري معدل الشغل الناقص لدى الرجال (%8,5) يساوي تقريبا نظيره لدى النساء (%9,6)، فإنه بالوسط القروي يفوقه بحوالي خمسة أضعاف، حيث يسجل هذا المعدل على التوالي %13,9 و%2,9.

وأكدت ان أغلبية النشيطين المشتغلين في حالة شغل ناقص (84,5%) هم ذكور و51,2% قرويون (55,5% بالنسبة للرجال و%27,4 بالنسبة للنساء) و39,3% هم شباب لا يتجاوز سنهم الثلاثين (15-29 سنة) (%40,2 بالنسبة للرجال و%34,6 بالنسبة للنساء) و%45 يتوفرون على شهادة (12,8% منهم حاصلون على شهادات ذات مستوى عالي(.
ومن بين 1.064.000 شخص في حالة شغل ناقص، 877.000 (أي (82,4% يمارسون شغل مؤدى عنه (81,3% لدى الرجال و88,5% لدى النساء)، و699.000 (أي (65,7% يعانون من الشغل الناقص الراجع إلى مدخول غير كاف أو إلى عدم ملاءمة الشغل مع التكوين  (67,3% بالنسبة للرجال و% 56,9 بالنسبة للنساء). 

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*