سلطات المضيق: قناديل البحر لم تؤثر بأي شكل على سلامة المصطافين

سلطات المضيق: قناديل البحر لم تؤثر بأي شكل على سلامة المصطافين

10 أغسطس, 2018

شددت اللجنة الإقليمية الخاصة بتدبير شواطئ المضيق الفنيدق، على سلامة وجودة مياه الأخيرة، رغم توافد قناديل البحر، التي أقدمت على لسع العديد من المصطافين.

وأبرز بلاغ للجنة تدبير شواطئ المضيق الفنيدق، أن كتابة الدولة في التنمية المستدامة، أكدت أن قناديل البحر لم تؤثر بأي شكل على جودة وسلامة مياه شواطئ تمودة باي.

وأوضحت في السياق نفسه، أنه لم تسجل أية حالات خطيرة، أو مضاعفات قوية في صفوف المواطنين والمواطنات الذين تعرضوا للسعات قناديل البحر، طيلة الموسم الصيفي الجاري.

وأشار البلاغ أن “كافة المتدخلين في تدبير شواطئ المضيق الفنيدق من سلطات إقليمية ومحلية وجماعات ترابية، قاموا بمجموعة من الإجراءات الرامية إلى حماية وتقديم الإسعافات الأولية للمصطافين في حالة تعرضهم للسعات قناديل البحر” على أنه.

وحسب البلاغ “ساهمت المراكز الصحية للقرب المنتشرة على طول شواطئ هذه المنطقة ساهمت في حد كبير في تقديم مختلف الإسعافات لمرتادي هذه الوجهات”.

وأوصى البلاغ، مرتادي شواطئ المضيق الفنيدق (تمودة باي)، بتوخي الحيطة والحذر، في حالة تزايد ظهور القناديل البحرية، والتوجه إلى أقرب وحدة استشفائية، لتلقي الاسعافات الضرورية.

واعتبرت اللجنة الإقليمية لتدبير شواطئ المضيق الفنيدق إلى أن هذا التهويل من شأنه أن يحدث هلعا في صفوف مرتادي ومحبي السباحة في شواطئ المنطقة، موضحة أنها لن تدخر جهدا في توفير كل الظروف الصحية والسلامة للمصطافين في حالة وقوع أي مضاعفات محتملة للسعات هذه الكائنات.

التعليقات

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*